التخطي إلى المحتوى
التنيظم والادارة يعلن رسميا ضوابط إعادة توزيع الموظفين بين الوزارات المختلفة

 

كشف المستشار محمد جميل رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، عن انتهاء الجهاز من دراسة الفائض والعجز فى أعداد العاملين بالجهاز الإداري فى الحكومة، والتي على أساسها سيتم العمل على إعادة توزيع الموظفين فى النطاق الجغرافي المحيط بهم؛ للحد من تشوهات الهيكل الإداري، قبل الإعلان عن مسابقة لتعيين موظفين جدد.

 

وأضاف أن إعادة توزيع العاملين سيتم وفق ضوابط، تضمن عدم الإخلال بأيًا من حقوق الموظف المالية أو الإدارية، بحيث سيحتفظ الموظف المنقول بدرجته الوظيفية والمالية، مع الحفاظ على أولوية أن يكون النقل فى محيطه الجغرافي بعد إخضاعه لما يسمى بـ«تدريب تحويلي»؛ لتأهيله لشغل منصبه الجديد، مشيرًا إلى أن وزارةالتعليم أكثر الوزارات التي بها تكدس كبير من العاملين سواء بين صفوف الإداريين أو المعلمين، وليست فى حاجة إلى عمالة إضافية، وإنما سيتم إعادة توزيع موظفيها فى المحافظات التي تُعاني من ضعف فى العدد.

 

وأوضح أن الجهاز سيعلن قريبًا عن وظائف جديدة فى التخصصات الفنية والمهنية التي تُعاني من نقص حاد بوحدات الجهاز الإداري للحكومة، مضيفًا أن الأمر ما زال محل دراسة حاليًا، إما بفتح باب التعيين لشغل تلك الوظائفأو التعاقد بموجب عقود مؤقتة مع الراغبين فى شغل تلك الوظائف.

نقلا عن الدستور

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *