التخطي إلى المحتوى
التنظيم والإدارة يجرى حركة ترقيات للموظفين بالإختيار وليس بالأقدمية

 

 

يستعد الجهاز المركزي للتنظيم والادارة لإجراء أول حركة ترقيات بالاختيار تتضمن تصعيد الشباب للمناصب القيادية؛ تزامنًا مع بدء تعميم نظام التقييمات الجديد على موظفي كافة الجهات الادارية  الخاضعة لقانون الخدمة المدنية نهاية إبريل المقبل.

 

ويدرس الجهازحاليًا الموقف النهائي من ملامح نظام تقويم الاداء الجديد،بعد انتهاء وزارة لتخطيط من إعداد تصور مفصل بشأنه ينقسم إلى تقييم عام وآخر إداري وثالث تخصصي، على   أن تتولى إدارات الموارد البشرية بوحدات الجهاز الإداري  المحلية تفعيله عقب إقراره رسميًا.

 

 

 

من جانبه، قال أحمد محمود نصر، أحد مستشاري الجهاز ووكيل وزارة سابق بالتنظيم والإدارة، إنه سيتم اعتماد نتائج تقويم اداء موظفي الحكومة كشرط أساسي للترقية؛ لاسيما الترقية بالاختيار والتي ستسمح بتصعيد الكوادر الشابة؛ لشغل المناصب القيادية دون التقيد بالأقدمية كما كان في السابق.

 

وأضاف خمستشار الجهاز،، أنه سيتم تنفيذ ذلك بعد نشر نماذج التقييم عن طريق الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة وإلزام جهات العمل بها، ووضع آلية لتفعيلها، مع الاحتفاظ بنسبة من الترقيات بالأقدمية

 

نقلا عن الدستور

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *